أخبار مصر

‫مشروع نعم اليد فاليد تبني وطن سيكشف لرئيس الجمهورية من لا يستحق ثقةُ من وزارء ومحافظين

كتب . محمد نصاري
‫قال ” نبيل أبوالياسين ” رئيس منظمة الحق لحقوق الإنسان في بيان صحفي صادر عنه اليوم «الثلاثاء» سنكشف لـ رئيس الجمهورية «عبد الفتاح السيسي » من خلال المشروع «نعم اليد فاليد تبني وطن » من هم من لا يستحقون ثقة الرئيس في إخيتارة لهذه المناصب من وزاء ومحافظين .‬
‫وأضاف ” أبوالياسين ” تولى الفريق «عبد الفتاح السيسي » رئاسة الجمهورية في ولايتة الأولى في ظل ما أسماه «الربيع العربي » وكان حين ذاك الأوضاع التي كانت تمُر بها البلاد لا يُرثا لها من عدم إستقرار أمني ، وسياسي ، وإقتصادي أيضاً وجاء هذا الرجل حاملاً كفنه على يدية مُخاطراً بحياته من أجل الوطن وبحماسة وطنية الرجُل العسكري الذي يغار على وطنه وهذه حقيقه لا مبالغه ولا مدح في شخصة سواء أختلف معي البعض أو أتفق ، وللأسف لم ينال ثقة في غالبية كل من تم إختيارهم للحكومة بل خذلوه خُذلان المقاتل في الحرب الذي يترك قائده للقتال بمفردُه وكانوا لا يتمتعون لا برؤية هادفه للبناء والتقدم‬
‫ولا يقُمون بمهام عملهم بالشكل الذي كان يجب أن يكون لمساندة هذا الرجل الذي خاطر بحياته من أجل الوطن ‬
‫«عبد الفتاح السيسي » .‬
‫وأشار ” أبوالياسين ” رئيس منظمة الحق الدولية لحقوق الإنسان ، إلى تولي رئيس الجمهورية «عبد الفتاح السيسي » رئاسة الجمهورية” لـ ” ولاية ثانية وقام بتعديل وزاري واسع النطاق ومنح ثقةُ في هذا التعديل لـ هذه الحكومة ، وتفاءلنا ببصيص أمل بنهج جديد من تلك الحكومة في الإدارة تتواكب مع تطلُعات الشعب المصري ومتواكبة مع التطوير التكنولوجي ، وتُساند رئيس الجمهورية في ولاية الثانية ولكن وللأسف خذلوه وأثبتوا للمجتمعين المحلي ، والدولي بأنهم لا يستحقون هذه الثقه في توليهم هذه المناصب ، وقد أكد هذا رئيس الجمهورية على الهواء مباشر بطريقة مباشرة أو غير مباشرة من خلال فشل محافظ القاهرة في الرد على أسئلة تعُد مهام عملة الأساسية ليُثبت للشعب المصري والعالم أجمع بأنه يعمل لواحده في إدارة البلاد دون سند حكومي يؤهله للتقدم والرقي بهذا الوطن «مصر »‬
‫لذا : نتقدم بمشروع قد ينقل مصر نقله نوعيه في مجالات كثيره وسيجعل من مصر خلال سنوات عده قليلة دولة بدون « بطالة ، وأمية» ويساهم بشكل كبير في تقليل نسبة الجريمه ، ويغلق منابع التطرف الذي يؤدي إلى إرهاب ، وتعاني منه الدوله لـ سنوات .‬
‫وأكد ” أبوالياسين ” في بيانة الصحفي الصادر عنه اليوم «الثلاثاء» على أن واجبنا الوطني ، ومن منطلق تحمل المسئولية تجاه الوطن الذي أعطى لنا الكثير وجعل منا شخصيات عامة تميزت عن غيرها بفضل الله وأصبح لها تقدير وإحترام البعض من هذا الوطن نعُلن بأن « منظمة الحق لحقوق الإنسان » رئيس وأعضاء في خدمة الوطن ، وخدمة الشعب المصري ونؤكد سنُساهم في تقدم هذا الوطن «إقتصادياً ، وسياسياً وأيضاً أمنياً » من خلال المشروع الذي يعُد بالمشروع القومي الا وهو «نعم اليد في اليد تبني وطن » ونساند رئيس الجمهورية «عبد الفتاح السيسي » بكل قوه وندعم ونساند أي رئيس يتولى إدارة شئون البلاد بكل حيادية ودون أي مُعترك سياسي .‬
‫وختم ” أبوالياسين ” بيانه الصحفي حيثُ قال نؤكد” لـ ” الشعب المصري ، والعربي ، والعالم أجمع بأننا سنكون قلعه تنطلق بتنافُسيه عالميه لنُثبت للعالم ما هو المعنى الحقيقي “لـ ” حقوق الإنسان ، من خلال المساهمة في غلق منابع التطرف ، والقضاء على الأمية ، والبطالة ، ومحاربتنا للفساد ، والفقر وتغيير ثقافة الشعب المصري ، وخاصة الشباب لـ يُغير نبيرة التشاؤم بالتفاؤل لغرس الولاء والوطنية بداخلهم ليكون عام 2019 بداية وطن «بدون كره ، ولا إستقصاء ، ولا تشأؤم » لنتقدم ونرتقي في جميع المجالات .‬
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق