الأدب والثقافة

نص نثري للشاعرة والكاتبة مريم بالحاج من تونس

كتب : عبدالله القطاري. تونس

الليل مظلم ، و الطريق مظلم.. كذلك سقف غرفتي ،.. وكل ما يحيط بي.. مظلم..
وهم ، هؤلاء الذين يهوون العزلة ، يذوبون عشقا في صمت الليل .. يجتمعون مع ارواحهم على عتبات السكون…
هؤلاء… غرباء عن الدنيا…متغربون عن الحياة…
يجلسون على حافة الجسور..وقد علقت ارواحهم بها…يتأملونها…يراجعون ما إقترفوه من اثم؛ و كفر…و ظلم في حق نفوسهم الطاهرة.. يراجعون اخطاءهم الإملائية في دفاتر القدر اللعين…يغمضون اعينهم… يصلون صلواتهم …
يلقونبأجسادهم المنكوبة على تراب هذه الأرض المقدسة… يلعنون هذا البلد القاهر…و القضاء العاهر…وظلم هاته المدينة…
يتحدثون الى القمر… فيحلوا لهم السمر… و يروق لهم السهر… اصحاب الدفاتر و الأقلام… والصوت المكبوت … و الأمنيات المظلمة… فهي هاته المدينة… الحلم حرام… و التفكير جرم … و النضال اثم و خرق لقانون غباء الدولة… فتمزق الدفاتر … و تحرق الأوراق… وتتلف النصوص … و تجف الأقلام… و تذرف الدموع… و تطفئ الشموع… و تشعل السجائر… و ينجلي الليل. و يحلو الفجر و ينبعث الضوء من السماء… انتهت ساعة الأحلام.. . و يحين وقت النوم…
ويعود ناس البلدة الى الروتين و العمل… قوالب جاهزة… ادمغة مبرمجة… وغباء مستتب..
و يموت الصمت…

أنا … أنا ذلك الإطار المعلق بالحائط…يمرون من أمامي… كل يوم و لا يعيرونني أي إنتباه …
حتى انا وجودي…لم يعد يعنيهم…لم يعد أحد يلحظ وجودي…
زينت حياتهم…وتأقلمت مع بقية الديكور…حتى تم نسياني…
لوحة فنية أنا…
مر البعض من أمامي و تمعنني…أراد كشف لغزي… و تمعن في ألواني… تمعن في ظل الرسالة التي أحملها… كاد أن يكشفني…
لولا أن غبار الزمان قد غطى ملامحي… و ألواني صارت باهتة بتعاقب الأيام… حتى أن ذلك الخيط الذي يربطني بالحائط صار رقيقا…ولم يعد قادرا على حملي… و ربطي بمنبعي… بمكاني…أين وجب علي أن أكون… الحائط…
خلقت لأكون لصيقة بالحائط…ولكني أردت أن أكون محاطة بذلك الزجاج الثمين…في آحدى المعارض العالمية…يذكر إسمي هؤلاء الرسامين…ويبحثون عن مبدعي…عمن رسمني…من خلقني…و أرسل في ألواني الحياة…ولكن لن يجدوه…
تركني لغزا… تركني متاهة… تركني و إختفى.. لأكون دراسة لأكثر من رسام…
ليكتب عني أكثر من صحافي مقاله…
و ليمر أحدهم من أمامي…ليلعن ما أنا به … و يقول :” ما هذا الهراء” ؟

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق