حوارات وتقارير

“بالصور…مشروع تطوير القاهرة التاريخية “

لا يتوفر وصف للصورة.تقرير :منى عبادى

مشروع تطوير مدينة القاهرة التاريخية من اهم المشاريع التي تهتم بها وزارة الآثار ، وبدأت بهذا المشروع منظمة اليونسكو منذ ١٩٩٩ وتستكمل المشروع وزارة الآثار جاهدة في الحفاظ علي التراث المصري القديم .
ويقوم المشروع علي تطوير المبانى الأثرية و كذلك المناطق المحيطة بها ،حيث هذه المبانى ٩٠٪ملك لوزارة الأوقاف و١٠٪ للقانتين بها .
والجدير بالذكر انه تم ترميم ٨٦ مبنى أثرى منذ عام ١٩٩٩ حتى عام ٢٠١٤ .ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏سماء‏ و‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏‏
ويشمل المشروع منطقة الجمالية بما فيها من وكالة قايتباى التى تم ترميمها وتحويلها الى فندق أثرى، و مسجد الحاكم ، وطبعا التطوير العظيم لشارع المعز لدين الله الفاطمى ، و منذ ٢٨ سبتمبر عام ٢٠١٧ تم تطوير منطقة بيت القاضى .
وبالإضافة الى سوق العطارين _ وسوق النحاسين _ وسوق العنبرين _ وسور مجرى العيون _ والفسطاط _ ومنطقة مصر القديمة بأكملها .
وبالرغم من المشاكل التى تواجهه وزارة الآثار إلا انها مستمرة فى المشروع ،ومن اهم ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏‏ليل‏، و‏سماء‏‏ و‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏‏المشكلات(مشكلة التعديات ) حيث هناك العديد من التعديات فى الشوارع.لا يتوفر وصف للصورة.

و الجدير بالذكر ان هذه المناطق تصنف من العشواءيات فمن الصعب اقناع الناس فى هذه المناطق بأهمية هذا المشروع مما يجعلهم غير متعاونين ، كما لا يوجد بنية تحتية لهذه المناطق فمن العقوبات التى تواجه الوزارة انشاء بنية تحتية من الصفر .
وبكل تأكيد عند اكتمال هذا المشروع تصبح القاهرة مدينة تاريخية بمعنى الكلمة تحمل الأصالة وعبق التاريخ و كذلك تجذب العديد من السياح لزيارة مصر التاريخية .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق