منوعات

تطاوين اليوم – قسم الشؤون الثقافية :لمة تراث ورغمة :

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏‏سماء‏، و‏‏شجرة‏، و‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏‏ و‏طبيعة‏‏‏متابعة عبدالله القطاري من تونس

أصالة وتميز متابعة جميلة سالم النفوسي :أسدل الستار يوم امس الاحد على فعاليات الدورة العاشرة للتظاهرة التراثية السياحية والثقافية «لمة تراث ورغمة» بفضاء المنتزه العائلي ” البرج ” بمنطقة الرقبة الضاحية الجنوبية لمدينة تطاوين وذلك يومي 2 و 3 مارس 2019 تحت اشراف الجمعية الثقافية جمعية تراث ورغمّة.يندرج هذا العرس التراثي في اطار تثمين الموروث الثقافي – الشعبي والاعتزاز باللغة العربية تشجيعا لفرسان القافية والاستمتاع بصوت البادية غناءً وشعرًا.بهذا البرج الجميل الذي يحكي مجد تطاوين الحضارة والأصالة والثقافةفي منطقة الرقبة ،انطلقت الأمسية الشعرية يوم 2 مارس 2019 على الساعة الثالثة مساء بعد الترحيب بكل الضيوف وشارك فيها العديد من الشعراء والشاعرات والفنانين والفنانات من مختلف مناطق الجمهورية التونسية ومن جمهورية الجزائر الشقيقة.على الساعة السابعة مساء انطلق كل الضيوف إلى المطعم لتناول وجبة العشاء ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏شخص أو أكثر‏ و‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏‏وطبعا لم تتغيب ‘ شقالة الكسكسي ‘ هذه الأكلة الشعبية عن كل المناسبات وليس بالغريب على أهالي تطاوين المضيافين أهل الجود والكرم وحسن الضيافة ، حيث انطلقت سهرة الشعر الشعبي والفن الاصيل مع الساعة التاسعة ليلا وقد تخللتها عروض فنية ولوحات استعراضيةلفرقة أبناء الوطن وكان عرضا فرجويا رائعا .وفي صبيحة يوم الأحد 3 مارس 2019 وبداية من الساعة الثامنة صباحا انطلقت الحافلة بالضيوف في رحلة سياحية الي زيارة بعض الأماكن الأثرية بتطاوين منها منطقة شنني الجميلة بمعالمها التاريخيةالمنتصبة فوق الجبال الشامخة التي تحكي مجد وأصالة اهاليها وتاريخها العريق .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق